عن وام

تأسست وكالة أنباء الإمارات (وام) في نوفمبر عام 1976 بقرار وزاري، وبدأت إرسالها في 18 يونيو 1977، وتستقبل اليوم إرسال جميع وكالات الأنباء العربية ومعظم وكالات الانباء الدولية  من خلال مختلف وسائل الاتصالات الحديثة ، وترتبط باتفاقيات للتعاون والتبادل الإخباري مع أكثر من 20 وكالة عربية ودولية، وهي عضو في اتحاد وكالات دول مجلس التعاون لدول الخليج العربية واتحاد وكالات الأنباء العربية واتحاد وكالات الدول الإسلامية ومجمع وكالات دول عدم الانحياز اضافة الى عضويتها في اتحاد وكالات الأنباء العالمية.
 
يبلغ عدد العاملين في وكالة أنباء الإمارات داخل دولة الإمارات العربية المتحدة حوالي150 شخصاً يشمل الصحفيين والإداريين اضافة إلى28 مراسلاً خارج الدولة.
تبث وكالة أنباء الإمارات (وام) اخبارها باللغات العربية والإنكليزية والفرنسية اعتباراً من الساعة الثامنة صباحاً حتى الواحدة فجراً بتوقيت دولة الإمارات يومياً وتغطي منذ بدء إرسالها ما بين 80 إلى 90 في المائة من إجمالي الأخبار المحلية الرسمية والشعبية في دولة الإمارات العربية المتحدة.
 
تتولى (وام) التغطية الإخبارية المصورة فوتوغرافياً وتلفزيونياً، وتوزعها ضمن خدماتها على مختلف وسائل الإعلام المحلية ومشتركيها خارج الدولة .
 
   
ويتوزع الموظفون على الأقسام التالية:
-         قسم التحرير العربي ويعمل به 21 موظف ويختص بمراجعة التقارير الإخبارية الواردة الى الوكالة من مختلف المصادر وتحريرها وبثها الإضافة الى إعداد التقارير والتحليلات الإخبارية .
-         قسم التحرير الإنجليزي ويعمل به 12 موظفا ويختص بمراجعة التقارير الإخبارية الواردة من القسم العربي وترجمتها وتحريرها وبثها .
-         قسم إرسال الصور الفوتوغرافية والمواد التلفزيونية ويعمل به 10 موظفين ويختص باستلام المواد المصورة من المصورين والمصادر الإعلامية داخلياً وخارجياً وإعادة توزيعها بعد تحريرها لمستقبلي  الوكالة  بالإضافة الى ربط المواد المصورة بالخبر وتحويلها على موقع الوكالة وشبكات التواصل الاجتماعي.
-         قسم النشرة الإلكترونية والمتابعة ويعمل به 7 موظفين ويختص باستقبال الأخبار من مختلف المصادر وتحويلها للأقسام المختصة حسب موضوعاتها وتحويلها على موقع الوكالة .
-         قسم الأرشيف ويعمل به 4 موظفين ويختص بحفظ نشرة (وام )وتصنيفها .
-         قسم مندوبين ويعمل به 38 موظفا ويختص بتغطية الأحداث المحلية والتي تشارك بها الدولة عربياً إقليمياً ودولياً وإعداد التقارير الصحفية التي تعكس مدى التطور الذي تشهده الدولة وتحويلها الى قسم التحرير العربي .