سهيل المزروعي: الإمارات لها دور فاعل في صياغة مشهد جديد للطاقة عنوانه الاستدامة


أبوظبي في 22 أكتوبر / وام / أكد معالي سهيل بن محمد فرج فارس المزروعي وزير الطاقة والصناعة أن دولة الإمارات تتبوأ مكانة رائدة في قطاع الطاقة على مستوى العالم لدورها في إيجاد حلول لتحديات استدامة الطاقة وتنويع مصادرها وصياغة مشهد جديد للطاقة عنوانه الاستدامة والحفاظ على البيئة.

وقال معاليه - في كلمة له بمناسبة "اليوم العالمي للطاقة 2019" وهي المبادرة التي اعتمدها صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي "رعاه الله" مع أربع و خمسين دولة حول العالم - خلال اعلان دبي في 22 أكتوبر عام 2012 إن الإمارات حريصة على تنويع مصادر الطاقة وخفض انبعاثات غاز ثاني أكسيد الكربون بهدف تعزيز تنافسية الدولة وتحقيق مؤشر سعادة المجتمع عبر انتهاج مفاهيم التنمية المستدامة.

و شدد المزروعي على أن الرؤية الاستشرافية للقيادة الرشيدة لعبت دورا محوريا في تحقيق التنمية المستدامة وخفض البصمة الكربونية في الدولة وذلك في إطار استراتيجية الإمارات للطاقة 2050 والتي تستهدف خفض الانبعاثات الكربونية من عملية إنتاج الكهرباء بنسبة 70% خلال العقود الثلاثة المقبلة وتوليد 50% من الطاقة عبر مصادر خضراء.

و أشار معاليه إلى أن وزارة الطاقة والصناعة أطلقت بالتعاون مع الشركاء العديد من المبادرات والبرامج لترسيخ مفهوم ترشيد استهلاك الموارد ليصبح ثقافة مجتمعية وتشجيع أفراد المجتمع على اتباع نمط حياة مسؤول في استهلاك الطاقة.

 

وام/أحمد النعيمي/عوض المختار/عاصم الخولي