بلدية دبي : مؤتمر استدامة مواد البناء يستعرض تقنيات الذكاء الاصطناعي


دبي في 30 أكتوبر/ وام / تستضيف دبي المؤتمر الدولي السنوي السابع لاستدامة مواد البناء تحت شعار "تقنيات الذكاء الاصطناعي في البناء من أجل استشراف مستقبل مستدام" والذي تنظمه بلدية دبي في يومي الرابع والخامس من نوفمبر بفندق انتركونتيننتال فيستيفال سيتي في دبي بحضور عدد كبير من الباحثين والمهتمين والمختصين في هذا المجال الحيوي لدعم أساسيات الاستدامة ولتعزيز مكانة دبي كسوق رائدة في قطاع البناء حيث تعد بلدية دبي سباقة دائما في هذا المجال من خلال مشاريعها وتشريعاتها وخططها الاستراتيجية.

ويسلط المؤتمر الضوء هذا العام على دور الجهات الحكومية والخاصة في تطوير وتحسين منتجات مواد البناء المستدامة ووسائل ضبط جودتها وذلك بمشاركة المؤسسات البحثية والعلمية على المستويين المحلي والعالمي بهدف الاطلاع على أحدث ما توصلت إليه الدراسات في مجال تطوير أداء المواد والمنتجات وأنظمة البناء.

ويقدم المؤتمر في نسخته السابعة تطبيقات إبداعية وابتكارية متقدمة في استخدامات أنظمة المباني الخضراء بالإضافة إلى تقنيات الذكاء الاصطناعي في قطاع جودة مواد ومنتجات البناء والتشييد وذلك من خلال عرض نماذج مبتكرة لمنتجات ومبان مستدامة وصديقة للبيئة فضلا عن عرض نماذج أخرى لاستخدامات تقنيات الذكاء الاصطناعي في التأكد من جودة مواد ومنتجات البناء وذلك بمشاركة قطاع البناء والتشييد في الدولة والشركات الرائدة عالميا في مجال تطبيقات استدامة مواد البناء.

وقال خالد شريف العوضي المدير التنفيذي لقطاع البيئة والصحة والسلامة ببلدية دبي.. أن المؤتمر سيشهد مشاركة العديد من المهندسين والعلماء والمتخصصين من مختلف دول العالم ومن بينهم متحدثي الحدث العالمي المنتظر إكسبو دبي 2020 وممثلي أجنحة ثلاث دول مشاركة في إكسبو 2020 وهي البرازيل وهولندا والفلبين لتمثل كل منها قارة من قارات العالم وذلك لعرض نماذج تطبيق الاستدامة في أجنحة دولها.

وأشار خالد شريف العوضي إلى أن تنظيم هذا المؤتمر البارز يأتي انطلاقا من عالمية رؤية ورسالة بلدية دبي وإيمانها بأهمية تعزيز تبادل المعارف التقنية والحرص على توظيف سبل التواصل مع مختلف فئات المهندسين والمصنعين مما يساهم بدور كبير لترسيخ مكانة دبي الاستراتيجية كوجهة رائدة عالمية لمواد البناء وقطاع صناعة المنتجات الإنشائية صديقة للبيئة.

من جانبه أوضح المهندس أمين أحمد أمين مدير إدارة مختبر دبي المركزي ببلدية دبي أن المؤتمر تطور عبر السنوات منذ بدأت البلدية في تنظيمه عام 2012 وتسع نطاقه من المستوى المحلي إلى مستوى خليجي وعربي وإقليمي وصولا للمستوى الدولي حيث يهدف في هذا العام إلى استقطاب أكثر من 350 عالما وباحثا ومشاركا من مختلف دول العالم وكذلك أصحاب الأعمال والمكاتب الهندسية والاستشارية وكبرى شركات المقاولات بالإضافة إلى رواد هذه الصناعة وممثلي الشركات المصنعة والعاملة في مجال البناء والتشييد بهدف الاطلاع على كل ما هو جديد في صناعة مواد البناء المستدامة عالميا والتعرف على آخر التطورات والتحديات والفرص المتاحة في هذا القطاع الحيوي.

وأضاف مدير مختبر دبي أن المؤتمر سيشهد أيضا مناقشة العديد من المواضيع الهامة ومنها طرق ضمان الجودة النوعية لمواد ومنتجات المباني الخضراء كما سيقوم مختبر دبي المركزي ببلدية دبي -خلال الجلسة المتخصصة عن أحدث الاتجاهات الإقليمية والعالمية في مواد البناء المستدامة- بعرض نتائج دراسة "البيت المستدام" حول نظام تكسية العزل الحراري الخارجي للمباني.

هذا وتعرض العديد من الشركات العالمية أوراق عمل حول نتائج دراستها التطويرية لمنتجات المباني المستدامة إضافة إلى إقامة جلسة "مستقبل تطبيقات الذكاء الاصطناعي في قطاع البناء" والتي ستعرض من خلالها الجامعات والمؤسسات العلمية والبحثية آخر ما توصل له العلم الحديث في هذا المجال.

ويشمل برنامج المؤتمر في يومه الثاني زيارة إلى موقع اكسبو 2020 بالإضافة إلى تنظيم عدة ورش عمل منها ورشة عن الدراسات والأبحاث التطبيقية على مواد البناء المستدامة وورشة أخرى عن الاستدامة في مواد البناء وتطبيقات الذكاء الاصطناعي في تحضير العينات وإجراء الفحوصات يقدمها عدد من المهندسين العاملين بإدارة مختبر دبي المركزي ببلدية دبي.

وام/منيرة السميطي/عبدالناصر منعم