الأحد 01 نوفمبر 2020 - 4:40:46 ص

"العربي للمبارزة" يتحمل نفقات الاتحاد الفلسطيني بالبطولات العربية ويوفد خبيرا لتأهيل لاعبيه

  • "العربي للمبارزة" يتحمل نفقات الاتحاد الفلسطيني بالبطولات العربية ويوفد خبيرا لتأهيل لاعبيه
  • "العربي للمبارزة" يتحمل نفقات الاتحاد الفلسطيني بالبطولات العربية ويوفد خبيرا لتأهيل لاعبيه

- سالم القاسمي: اجتماع مثمر.. ونستعد لدخول مرحلة جديدة من العمل والانجاز.

دبي في 16 سبتمبر/ وام / وجه المهندس الشيخ سالم بن سلطان القاسمي رئيس الاتحادين العربي والإماراتي للمبارزة بدعم الاتحاد الفلسطيني للعبة من خلال ايفاد خبير فني لتأهيل المدربين واللاعبين، واستضافة المنتخبات الفلسطينية المشاركة في كافة البطولات المقبلة على نفقة الاتحاد العربي.

جاء ذلك خلال اجتماع مجلس إدارة الاتحاد العربي للمبارزة الذي عقد عن بعد مساء أمس وتم خلاله استعراض آخر المستجدات للعبة على النطاق العربي في ظل التأثيرات السلبية للعارض الصحي العالمي" كوفيد 19 " عليها وما تبعها من توقف النشاط لفترات ليست بالقصيرة، وتأجيل كافة البطولات الإقليمية والدولية لأجل غير مسمى.

حضر الاجتماع كل من الشيخ ابراهيم بن سلمان آل خليفه نائب رئيس الاتحاد العربي رئيس الاتحاد البحريني للمبارزة، وزايده الداغر نائبة رئيس الاتحاد العربي، والدكتور خالد عطيات الامين العام رئيس الاتحاد الأردني، والأعضاء عبد المنعم الحسيني رئيس الاتحاد المصري للسلاح، وسعود الشمري عضو مجلس ادارة الاتحاد السعودي، وزياد ابو عراج رئيس الاتحاد اللبناني، والدكتورة هدى المطروشي الامين المالي، وابراهيم خالد مستشار الاتحاد.

وأوصى الاجتماع بضرورة الاستفادة من فترات التوقف للتدريبات والمشاركات الدولية لجميع الاتحادات العربية، من خلال الاستعداد للانطلاق فور السماح بعودة الانشطة الرياضية بالدول العربية.

وأكد المهندس الشيخ سالم بن سلطان القاسمي رئيس الاتحاد خلال كلمته أن الاتحاد العربي للمبارزة يعمل على تحقيق التقارب بين الاشقاء أسرة المبارزة، ويستهدف نشر وتطوير اللعبة لتحقيق الإنجازات على كافة المستويات، وأنه في ضوء توقف النشاط على خلفية العارض الصحي العالمي يجب الاستفادة من تلك المرحلة في اعداد المدربين والحكام العرب، واستثمار التكنولوجيا الحديثة في توفير التدريبات عن بعد.

من جانبه قدم عبد المنعم الحسيني رئيس الاتحاد المصري مبادرة لاستضافة المنتخبات العربية للتدريب برفقة المنتخب المصري الذي بدأ النشاط بالفعل خلال الأيام الماضية، وسط اجراءات احترازية صارمة، ووضعها تحت تصرف الجميع لدراستها والتفاعل معها كلما كان ذلك متاحا لهم.

واتفق المشاركون في الاجتماع على متابعة ما سيصدر اجتماع المكتب التنفيذي للاتحاد الدولي الذي سيعقد عن بعد في الثامن عشر من سبتمبر الجاري والذي سيتم في ضوئه اقرار مواعيد عودة النشاط الدولي للعبة النبلاء.

وناقش الاجتماع ايضا المقترح المقدم من رئيس الاتحاد المصري للسلاح بإعادة جدولة مسابقات الاتحاد العربي بحيث يكون للبراعم والناشئين نصيب وافر من البطولات، وكذلك إقامة معسكر عربي للاعبي المبارزة يسبق اقامة اي بطولة عربية، ووافق الاجتماع على هذا المقترح مع التوصية بتشكيل لجنة تضم الامين العام، ورئيس الاتحاد المصري، والدكتورة هدى المطروشي، وزياد الفرياني رئيس اللجنة الفنية للاتحاد العربي، لدراسة المقترح وتقديم توصياتها للمكتب التنفيذي لإقراره.

وتطرق الاجتماع إلى العرض المقدم من قبل شركة "تيما" الدولية لرعاية بطولات الأندية العربية خلال السنوات الاربع المقبلة، وبعد الدراسة تم تشكيل لجنة قانونية لدراسة العرض المقدم مع الشركة.

من جانبه قال المهندس الشيخ سالم بن سلطان القاسمي رئيس الاتحادين العربي والاماراتي للمبارزة إن الاجتماع كان مثمراً، حيث شهد اتخاذ عدة قرارات مهمة تستهدف مصلحة المبارزة العربية، من أهمها وضع خطة عمل للاستفادة من فترات توقف النشاط الدولي لرياضة المبارزة، فضلا عن الدخول في مرحلة جديدة في تاريخ عمل الاتحاد من خلال تسويق البطولات العربية التي ستقام خلال الاعوام المقبلة، مما يوفر دعما ماديا للاتحاد سيعود مردوده على المبارزين العرب.

وأضاف " حرصا على دعم الاتحاد الفلسطيني للمبارزة، فقد تم التوجيه بإيفاد خبير فني لدعم الاتحاد من خلال إقامة عدة دورات تأهيلية للاعبين والمدربين الفلسطينيين، ما يسهم في الارتقاء بمستوى المبارزة الفلسطينية، وكذلك تم اقرار استضافة المنتخبات الفلسطينية المشاركة بجميع البطولات العربية على نفقة الاتحاد العربي للمبارزة".

وام/أمين الدوبلي/عوض المختار/عبدالناصر منعم