مجلس الأمن الدولي يدين الهجومات الإرهابية في أفغانستان أمس.

11/01/2017 11:52:00 م

نيويورك في 11 يناير/ وام/ أعرب مجلس الأمن الدولي عن إدانته القوية للهجوم الارهابي الذى وقع أمس في قندهار بأفغانستان وأسفر عن استشهاد 5 من ابناء الامارات.

جاء ذلك في بيان صحفي أصدره أعضاء مجلس الأمن الدولي للتو، أكدوا خلاله على إدانتهم بأشد العبارات الهجومات الاهابية الشنيعة والجبانة التي وقعت أمس فى كابول وقندها وهلمند واسفرت عن مقتل واصابة العشرات.

وأكد بيان أعضاء المجلس عن أن الإرهاب بجميع أشكاله ومظاهره يشكل واحدا من أخطر التهديدات للسلم والأمن الدوليين مشددا على أهمية تقديم مرتكبي ومنظمي وممولي ورعاة هذه الأعمال الإرهابية التي تستحق الشجب إلى العدالة.

وحث بيان أعضاء المجلس جميع الدول، وفقا لالتزاماتها بموجب القانون الدولي وقرارات مجلس الأمن ذات الصلة، على التعاون بنشاط مع الحكومة الأفغانية وجميع السلطات الأخرى ذات الصلة في هذا الصدد.

وجدد البيان موقف مجلس الأمن الذى يعتبر أي أعمال إرهابية هي أعمال إجرامية وغير مبررة بغض النظر عن دوافعها، في أي مكان وزمان وأيا كان مرتكبوها.

وأعاد أعضاء مجلس الأمن عبر بيانهم التأكيد على ضرورة قيام جميع الدول بمكافحة هذه الأعمال الخطيرة المهددة للسلام والأمن الدوليين والناجمة عن الأعمال الارهابية، وذلك وفقا لميثاق الأمم المتحدة وغيرها من الالتزامات بموجب القانون الدولي، بما في ذلك القانون الدولي لحقوق الإنسان والقانون الدولي للاجئين والقانون الإنساني الدولي.


وام/نيو/سلا