الأحد 28 نوفمبر 2021 - 8:56:37 ص

مركز أبوظبي للغة العربية يشارك في الدورة الـ 73 من معرض فرانكفورت الدولي للكتاب

  • مركز أبوظبي للغة العربية يشارك في الدورة الـ 73 من معرض فرانكفورت الدولي للكتاب
  • مركز أبوظبي للغة العربية يشارك في الدورة الـ 73 من معرض فرانكفورت الدولي للكتاب

أبوظبي في 20 أكتوبر/ وام / يشارك مركز أبوظبي للغة العربية، التابع لدائرة الثقافة والسياحة في أبوظبي، بمعرض فرانكفورت الدولي للكتاب، الذي يقام خلال الفترة الممتدة من 20 إلى 24 أكتوبر الجاري في مدينة فرانكفورت الألمانية.

وتكتسب هذه المشاركة أهمية خاصة لكونها الأولى لمركز أبوظبي للغة العربية في المعرض، الذي يعدّ من أهم معارض الكتاب وأعرقها، ومن أبرز الفعاليات المختصة بصناعة الكتاب والنشر على مستوى العالم.

وتعقد الدورة الـ73 من المعرض تحت شعار "إعادة اللقاء"، لتستقبل الزوّار بعد أن اقتصرت الدورة الماضية على الحضور الافتراضي. ويسعى المركز من خلالها إلى الوصول إلى أهـم الأسواق الدولية في عالم صناعة والترويج للمشـاريع والفعاليات الثقافية التي ينظمها، فضلاً عن الترويج لمعرض أبوظبي الدولي للكتاب.

وقال سعادة الدكتور علي بن تميم، رئيس مركز أبوظبي للغة العربية.. " تسعدنا المشاركة في الدورة الـ 73 من معرض فرانكفورت الدولي للكتاب بصفته أحد أهم واعرق معارض الكتاب على المستوى الدولي، وأحد أهم شركاء مركز أبوظبي للغة العربية. سيشكل المعرض منصّة رائدة للتعريف بمشاريع المركز وبرامجه، وفرصة هامة للقاء الناشرين الدوليين لتعزيز الشراكات القائمة الى جانب عقد شراكات جديدة مع أقطاب صناعة الكتاب من شتى أنحاء العالم. وتعد هذه المشاركة امتداداً للعلاقات الثقافية الوثيقة التي تربطنا بألمانيا، والتي استقبلها معرض أبوظبي الدولي للكتاب كضيف شرف في دورة هذه العام الى جانب العام المقبل أيضاً".

ويشكل معرض فرانكفورت محطّة هامة في جهود التعاون والتنسيق لتنظيم فعاليات ضيف شرف معرض أبوظبي للكتاب للعام 2022، ومنصة لتسليط الضوء على العاصمة أبوظبي بوصفها حاضرة للسياحة والثقافة بما يتوافر لديها من مقوّمات جذب عالمية، ما يعزّز حضورها على الساحة الدولية ويساهم في خلق فرص للتعاون مع الشركاء من مختلف دول العالم.

من جانبها قالت موزة الشامسي، المديرة التنفيذية لمركز أبوظبي للغة العربية بالإنابة ومديرة معرض أبوظبي الدولي للكتاب.. " تعد مشاركتنا في معرض فرانكفورت الدولي للكتاب امتداد لمشاركاتنا السابقة التي تتيح لنا فرصة الوصول إلى أهـم الأسواق الدولية، وتعزيز العلاقات والتواصل مع صناّع القرار في عالم النشر والثقافة والاطلاع على جديد صناعة النشر وتقنياتها وتطوّراتها المستقبلية. كما تتماشى مشاركتنا هذا العام مع استراتيجيتنا الرامية للترويج للدورة الثانية والثلاثين من معرض أبوظبي الدولي للكتاب والعمل على استقطاب مشاركات من شأنها أن تثري محتوى المعرض لتجعله في مصاف أفضل المعارض على مستوى العالم".

وسيعرض مشروع "كلمة" للترجمة، التابع للمركز، أحدث إصداراته، لا سيما في الترجمة عن الأدب الألماني، مثل "حكاية طفلة" و"لصّة الفاكهة" لبيتر هاندكه، الفائز بجائزة نوبل للآداب في سنة 2019، و"مجد متأخّر لأرتور شنيتسلر، و"يوم كان جدّي بطلاً" لباولوس هوخغاترير. ويعرض ترجمات من أدب الأطفال الألماني مثل "الخاسرون رابحون أيضاً"، و"جدي وجدّتي رائعان"، و"عندما كنت طفلاً مثلك".

تجدر الإشارة إلى أن أكثر من 7500 عارض من 100 دولة يشاركون في الدورة الثالثة والسبعين لمعرض فرانكفورت الدولي للكتاب، ويغطيها نحو 10,000 صحفي. وستشهد عقد أكثر من 4000 فعالية وجلسة نقاشية وندوة حوارية مع كبار صناع النشر والكتاب في العالم.

وام/أحمد النعيمي/عبدالناصر منعم