الأحد 14 أغسطس 2022 - 1:21:12 م

"e&" تطلق أول مجموعة NFT في مجال الاتصالات على مستوى المنطقة


أبوظبي في 25 مايو/ وام / أعلنت "e&" عن إطلاق أولى مجموعاتها من الرموز غير القابلة للاستبدال "NFTs". وبذلك تكون e& أول مجموعة للاستثمار التكنولوجي تطلق هذه الرموز في منطقة الشرق الأوسط.

وتوزع الدفعة الأولى من الرموز الرقمية على مجموعة مختارة من الأشخاص، في حين ستقوم e& بالإعلان تباعاً عن تفاصيل المجموعات الأخرى بحسب خططها فيما يخص تقنية الرموز غير القابلة للاستبدال.

وتعكس المجموعة الافتتاحية من الرموز الرقمية التزام e& في تعزيز القدرات التقنية، حيث تجاوز حجم الصفقات المنفذة من خلال ذراع البلوك تشين لدى الشركة حاجز 10 مليار درهم العام الماضي. كما تعبر عن رؤيتها في إحداث تغيير إيجابي في جميع عملياتها من خلال ابتكار وتفعيل أفضل الحلول، وتسخير التقنيات المتقدمة والحفاظ على البنية التحتية المتطورة للاتصالات.

وفي هذا الإطار، قال حاتم دويدار، الرئيس التنفيذي لمجموعة e&.. " يدفعنا التحول الرقمي الذي نخطو به على جميع الجبهات إلى تعزيز سعينا نحو الابتكار. ويتيح مفهوم الميتافيرس العديد من الطرق أمامنا لاختبار المجالات الرقمية بأساليب كان يصعب تصورها قبل بضع سنوات. وفي هذه المحطة الحاسمة في إطار جهودنا للاستفادة من تقنيات البلوك تشين، نشعر بالفخر كوننا رواد القطاع على مستوى الشرق الأوسط في إطلاق تلك الرموز، التي تتيح لنا وللعملاء استكشاف الاحتمالات غير المحدودة التي تنتظرنا في هذا مجال الميتافيرس".

وأوضح أن تصميم الرموز غير القابلة للاستبدال في الإمارات يؤكد سعي المجموعة إلى دعم تطوير المنتجات والتقنيات والحلول الجديدة في الدولة.

وأضاف " إنها فرصة فريدة للاحتفاء بمساعينا الدؤوبة لاستشراف مستقبل التكنولوجيا. نعيش عصر نهضة الاتصال حيث يتعين علينا الاستفادة من كل الفرص التي تعزز موقعنا الريادي في مجال الاتصال الرقمي وسط عالم شديد الترابط".

وتعد الرموز غير القابلة للاستبدال أصولاً رقمية تحمل شيفرات مميزة محفوظة على البلوك تشين، بما يعزز خصوصيتها وملكيتها. ومن خلال ما توفره شبكات الجيل الخامس من سرعة وكفاءة في قدرات الاتصال غير المتقطع، أصبحت الطرق المبتكرة التي يمكن استخدامها في سوق الرموز غير القابلة للاستبدال بلا حدود. ويجب أن تتميز الشبكة التي تدعم تلك الرموز بسرعة اتصال فائقة لتناقل البيانات بأجزاء من الثانية، مع توفر بروتوكولات متطورة للأمن السيبراني لحماية أصول تقدر قيمتها بمئات الملايين من الدولارات، وإمكانيات وصول مستمرة وسلسة للشبكة بغض النظر عن حجم البيانات.

وجذبت الرموز غير القابلة للاستبدال اهتمام الكثيرين في السنوات الأخيرة كونها أصولاً رقمية تشمل مختلف القطاعات؛ من الفنون إلى الموسيقى والألعاب والوسائط المتعددة ويتم شراؤها بانتظام عبر الإنترنت. ووصلت قيمة سوق الرموز غير القابلة للاستبدال عام 2021 إلى 41 مليار دولار أمريكي وهو ما يعادل تقريباً القيمة الإجمالية لسوق الفنون الجميلة في العالم بأكمله. ونظراً لنطاقاتها المحددة ومفاهيمها الفريدة من نوعها، تمتلك الرموز غير القابلة للاستبدال "NFTs" رموزاً تعريفية فريدة بخلاف الإصدارات المفتوحة للعملات الرقمية الأخرى، بما يعزز إجراءات حماية الملكية الفكرية من خلال تكنولوجيا البلوك تشين.

ويعد هذا الإطلاق أحدث النجاحات التي شهدتها e& في إطار تحولها لتصبح مجموعة عالمية للتكنولوجيا والاستثمار مطلع هذا العام. وقد لعبت e&دوراً فعالاً في تطوير البنية التحتية للاتصالات في دولة الإمارات منذ تأسيس المجموعة قبل 46 عاماً. وتزامناً مع تحولها إلى تكتل تكنولوجي يلبي طموحات الرقمنة في دولة الإمارات، فقد حرصت e& على توحيد كفاءاتها التقنية القابلة للتطوير وخبراتها المتأصلة في قطاع الاتصالات، مما أدى إلى إثراء أنماط حياة العملاء وتعزيز القيمة لقطاع الأعمال.

وأطلقت مجموعة اتصالات علامتها التجارية الجديدة e&، في 23 فبراير 2022 والتي تهدف من خلال استراتيجيتها إلى تسريع النمو عبر نموذج أعمال مرن يمثل قطاعات الأعمال الرئيسية للمجموعة. ويأتي قطاع الاتصالات على رأس تلك القطاعات، للحفاظ على إرث المجموعة وتميزها في تقديم خدمات اتصالات متفوقة في دولة الإمارات وعلى المستوى الدولي. وللتركيز على الاستثمار التكنولوجي للعملاء، بما يرتقي بتجاربهم ويعزز نمط حياتهم، تأتي "e& الحياة"، لتجعل العالم الرقمي من الجيل التالي من الخدمات الرقمية مواكباً وملبياً لمتطلبات الحياة اليومية للعملاء، وتشمل خدمات الترفيه والبيع بالتجزئة وخدمات التنقل والتكنولوجيا المالية. ومن أجل تعزيز الاستثمار التكنولوجي للحكومات وقطاع الأعمال والمشاريع، تركز "e& المؤسسات" على زيادة القيمة التي تقدمها e& للشركات والحكومات إلى أقصى حد من خلال حلول الأمن السيبراني القوية والحوسبة السحابية وإنترنت الأشياء والذكاء الاصطناعي، فضلاً عن خدمة المشاريع الضخمة. وستركز "e&" من خلال "e& الاستثمار" على الفرص الاستثمارية وعمليات الاستحواذ، لتعزيز حضورها عالمياً والعوائد المقدمة للمساهمين.

وام/أحمد النعيمي/عبدالناصر منعم