الثلاثاء 05 يوليو 2022 - 4:34:44 م

جلسة نقاشية حول كتاب "التجربة الألمانية" في "أبوظبي للكتاب"

  • جلسة نقاشية حول كتاب "التجربة الألمانية" في "أبوظبي للكتاب"
  • جلسة نقاشية حول كتاب "التجربة الألمانية" في "أبوظبي للكتاب"
الفيديو الصور

من ريم الهاجري..

أبوظبي في 25 مايو / وام / استضاف جناح ألمانيا ــ ضيف شرف معرض أبوظبي الدولي للكتاب في دورته 31 ــ جلسة نقاشية حول كتاب "التجربة الألمانية" لسعادة علي الأحمد سفير الدولة السابق لدى جمهورية ألمانيا الاتحادية الذي تمت ترجمته إلى اللغتين الألمانية والإنجليزية.

وأكد سعادة علي الأحمد في تصريح لوكالة انباء الامارات "وام" أن معرض ابوظبي الدولي للكتاب يعد من أهم المعارض العالمية المتخصصة ..معربا عن سعادته باختيار جمهورية الالمانيا الاتحادية ضيف شرف في المعرض حيث عمل فيها سفيرا للدولة لمدة نحو 4 سنوات.

وقال ــ خلال الجلسة التي أدارتها كلاوديا كايزر نائبة مدير معرض فرانكفورت الدولي وشارك فيها سعادة ارنست بيتر سفير جمهورية المانيا الاتحادية لدى الدولة ــ "سنحت لي الفرصة للعيش في المانيا لسنوات زرت خلالها مدنا كثيرة في ارجاء مختلفة من المانيا" ..مشيرا الى أن الكتاب هو محاولة لنقل هذه التجربة الى القارئ.

وأضاف أن الكتاب يلقي الضوء على بعض اسهامات الشعب الألماني في بناء الحضارة الإنسانية ويلقي الضوء على تميز ألمانيا وكيف نجحت في استعادة ثقة العالم بها بعد هزيمتها في حربين عالميتين لتصبح اليوم رابع اكبر اقتصاد في العالم.

ولفت إلى أن ألمانيا اليوم هي أكثر الدول الاوروبية كثافة حيث يبلغ عدد سكانها 83 مليون نسمة وأكبر اقتصاد أوروبي وهي من أقل الدول الأوروبية في نسب البطالة وتتصدر دول العالم في نسبة العمالة الماهرة.

,اشار إلى أن من أسباب هذا النجاح هو برامج التدريب المهني المصممة لأكثر من 300 وظيفة وحرفة بما يوفر سنويا قرابة نصف مليون فرصة عمل جديدة في ألمانيا ..موضحا أن هذه البرامج تجمع بين الدراسة الاكاديمية والتدريب في بيئة العمل وهي نموذج للشراكة المثالية بين مخرجات التعليم وحاجة السوق ولذلك لا تتجاوز نسبة البطالة في ألمانيا 6 % وهي من الأدنى اوروبيا ..لافتا إلى أن الكتاب يتناول في أحد فصوله هذه التجربة الرائدة وإمكانية الاستفادة منها.

وتساءل سعادة علي الأحمد في كتابه عن أسباب تطور ألمانيا وأنها أصبحت رمزاً للجودة والإتقان ..مشيرا الى أن أسباب النجاح عديدة ومن يعش بينهم يلمس أن أحد أهم الأسباب نابع من إيمانهم بأن قيمة الانسان يستمدها من إتقانه لعمله ومثابرته رغم التحديات التي تواجهه.

وقال ان المعرض يمثل منصة مثالية لتسليط الضوء على الثقافة الألمانية الغنية وايصالها للقارئ العربي ..موضا ان كتاب التجربة الألمانية جاء من واقع تجربته في ألمانيا.

من جانبه أشاد السفير الألماني بكتاب التجربة الالمانية لسعادة علي الأحمد مؤكدا انه يشكل رؤية ثقافية غنية من واقع معيشته في المانيا ..معربا عن سعادته للاحتفال بخمسين عاما من العلاقات الدبلوماسية بين البلدين خلال التواجد في هذا الحدث العالمي البارز.

 

وام/ريم الهاجري/رضا عبدالنور