الخميس 07 يوليو 2022 - 6:21:52 م

تعاون بين "كليات التقنية" والرابطة الأوروبية للتعليم العالي

  • تعاون بين "كليات التقنية" والرابطة الأوروبية للتعليم العالي
  • تعاون بين "كليات التقنية" والرابطة الأوروبية للتعليم العالي
  • تعاون بين "كليات التقنية" والرابطة الأوروبية للتعليم العالي

أبوظبي في 29 مايو / وام / وقعت كليات التقنية العليا اتفاقيتي تعاون على المستوى الأوروبي في إطار خططها الاستراتيجية لتعزيز شراكاتها الدولية دعماً للتعليم التطبيقي وتأكيداً لتميزها وريادتها في هذا المجال كمؤسسة تعليم إماراتية على المستوى العالمي.

جاء ذلك خلال مشاركة وفد كليات التقنية برئاسة سعادة البروفيسور عبداللطيف الشامسي مدير مجمع كليات التقنية العليا في المؤتمر العالمي لرابطة الجامعات الأوروبية للتعليم العالي /EURASHE/ حول التعليم العالي التطبيقي والاحترافي والمنعقد في بلجيكا.

وشارك الشامسي في جلسة الحوار الرئيسة للمؤتمر وتحدث فيها عن التحول الرقمي للتعليم في الدولة خلال فترة جائحة كورونا والعوامل التي مكّنت مؤسسات التعليم في دولة الامارات لتكون نموذجاً عالمياً للتحول نحو التعليم الهجين.

وتم خلال المؤتمر إعلان فوز الكليات بجائزة الابتكار لأفضل الممارسات في مجال التعليم التطبيقي عن مبادرة الشبكة العالمية للتعليم التطبيقي /GAEN/ والتي تسلمها الدكتور أحمد سامي المدير التنفيذي للاستراتيجية والمستقبل بالكليات.

وعلى هامش الزيارة وقع البروفيسور عبداللطيف الشامسي والبروفيسور أرماندو بيرز، رئيس الرابطة الأوروبية للتعليم العالي /EURASHE/ اتفاقية تعاون بين كليات التقنية والرابطة التي تضم أكثر من 600 مؤسسة تعليم عالي احترافي تطبيقي، وتهدف الاتفاقية إلى العمل معاً على تنفيذ مشاريع تطويرية وتحولية ومشاركة أفضل الممارسات في مجال التعليم التطبيقي المطبقة في أوروبا والكليات، بالإضافة إلى التخطيط لإقامة مؤتمر عالمي حول التعليم التطبيقي في دولة الامارات.

كما وقع البروفيسور الشامسي والبروفيسور موريس فان رويان، رئيس الجامعة الأوروبية للعلوم التطبيقية اتفاقية تعاون بهدف تفعيل أنشطة التبادل الطلابي بين الكليات والجامعة الأوروبية للعلوم التطبيقية وبحث فرص التعاون المشتركة بينهما وتبادل الخبرات، وذلك بحضور الدكتور أحمد سامي المدير التنفيذي للاستراتيجية والمستقبل بكليات التقنية وعدد من المسؤولين من الجهات التعليمية الأوروبية المتعاونة.

وأكد البروفيسور عبداللطيف الشامسي اهتمام الكليات وضمن خططها الاستراتيجية ببناء شراكات عالمية تعزز وتساهم في تبادل الخبرات والتجارب وتبرز تميز الكليات على المستوى العالمي كأكبر مؤسسة تعليم عالي تطبيقي بدولة الإمارات تعكس ما وصل إليه التعليم العالي في الدولة وما يتمتع به من دعم القيادة الحكيمة مما قاده للتميز وتحقيق الإنجازات.

وقال إن مثل هذه الشراكات تؤكد جودة الأداء لدينا وتماشيها مع المعايير والمهارات العالمية التطبيقية الاحترافية، معربا عن فخره بفوز الكليات بجائزة الابتكار لأفضل الممارسات في مجال التعليم التطبيقي خلال المؤتمر العالمي للرابطة الأوروبية للتعليم العالي  /EURASHE/.

وأوضح أن تعاون الكليات مع الرابطة الأوروبية للتعليم العالي /EURASHE/ يمثل خطوة هامة في الاطلاع على الممارسات الأوروبية في التعليم التطبيقي و التعاون في مشاريع مشتركة لتبادل الخبرات ودعم الطلبة والبرامج التطبيقية، وكذلك التعاون مع الجامعة الأوروبية للعلوم التطبيقية لدعم التبادل الطلابية الذي يساهم في إبراز مستوى التعليم في الامارات ويدعم حضورها كخيار تعليمي للطلبة على المستوى الدولي، منوهاً إلى أن الكليات اليوم أكثر جاهزية واستعداداً لذلك خاصة بعد نجاحها في التحول الرقمي  وتأسيسها لبيئة تعليم مدعمة بأحدث التكنولوجيا المتقدمة فحاز نموذجها التعليمي الرقمي اشادات وتقديرات محلية وعالمية.

وأشار الى أن الكليات تولي أهمية لتحقيق العالمية في الأداء والتميز التزاما منها بالأجندة الوطنية للدولة الرامية للوصول بمؤسسات التعليم الى أعلى مستويات التنافسية والريادة العالمية، فالكليات حاصلة من العام 2020 على جائزة الاعتماد الدولي لوكالة ضمان الجودة للتعليم العالي في المملكة المتحدة "QAA" وذلك لمدة خمس سنوات حتى العام 2025، وكذلك تصنيف 5 نجوم من مؤسسة QS Stars العالمية عن فئة "الاستدامة البيئية" كأول مؤسسة في العالم تنالها بالإضافة إلى تصنيف 5 نجوم عن فئة "التعلم عن بُعد".

وأكد أن هذه التقييمات والجوائز العالمية تأتي تعزيزاً لسمعة الكليات على المستويين الإقليمي والعالمي وتفتح مجالات أوسع للتعاون والشراكات العالمية والتبادل الطلابي وعلى مستوى أعضاء هيئة التدريس.

وام/أحمد جمال/مصطفى بدر الدين