الأحد 14 أغسطس 2022 - 7:50:39 م

لجنة من " اليونيسيف " تثني على صداقة إمارة الشارقة للطفل والطفولة

  • لجنة من " اليونيسيف " تثني على صداقة إمارة الشارقة للطفل والطفولة
  • لجنة من " اليونيسيف " تثني على صداقة إمارة الشارقة للطفل والطفولة

الشارقة في 28 يونيو / وام / أشادت لجنة من منظمة الأمم المتحدة للطفولة "يونيسيف" بالنظام التعليمي في إمارة الشارقة وبجهودها الرائدة في توفير بيئة آمنة للأطفال مؤكدة مطابقة المدارس والحضانات في الشارقة للمعايير الصديقة للطفل .

و اطلعت لجنة "اليونيسيف " خلال زيارتها للشارقة على أحدث مشاريع مكتب الشارقة صديقة للطفل ، حيث جاءت الزيارة بهدف التّأكد من مستوى تطبيق المبادئ التي أطلقتها "اليونسيف" مع مكتب الشارقة صديقة للطفل ضمن معايير الشارقة للمدارس والحضانات الصديقة للطفل إضافة إلى الاطلاع على الجهود المستمرة لمكتب الشارقة صديقة للطفل والمشاريع التي يشرف على تنفيذها بهدف الارتقاء بمكانة الشارقة كمدينة صديقة للأطفال واليافعين والعائلات.

ضم وفد اليونيسف ديسيزلافا إلييفا وناتاليا مايتشلوفا استشاريتان مستقلتان من بلغاريا تمتلكان خبرة غنية في أوروبا ومنطقة الخليج.

وعقدت اللجنة اجتماعات مع مسؤولين من عدد من مؤسسات التعليم في الشارقة ومع الفريق التخصصي والفريق القيادي ومختلف المعنيين بتنفيذ معايير الشارقة للمدارس والحضانات الصديقة للطفل .. وشملت زيارات لجنة اليونيسف عدداً من المدارس والحضانات المعتمدة ضمن معايير الشارقة للمدارس والحضانات الصديقة للطفل حيث التقى الوفد بالمدراء والمشرفين والمعلمين والطلاب وأولياء الأمور في مدرسة أميتي الخاصة وحضانة اللية ومدرسة وروضة المروج الإنجليزية الخاصة و حضانة غرفتي الصغيرة وحضانة البساتين.

وعقدت اللجنة اجتماعاً ضم الجهات الحكومية التي تندرج ضمن شركاء مكتب الشارقة صديقة للطفل إضافة إلى اللقاء بمسؤولين من هيئة الشارقة للوقاية والسلامة ودائرة الخدمات الاجتماعية في الشارقة ومدينة الشارقة للخدمات الإنسانية.

وعقب الزيارات الميدانية واللقاءات التي أجرتها لجنة "اليونسيف" قالت ديسيزلافا إلييفا، عضو اللجنة لمسنا من خلال الزيارات التي قامت بها لجنة الخبراء إلى المدارس والحضانات المعتمدة ضمن معايير الشارقة جهوداً حثيثة في تطبيق المعايير وشراكة ناجحة بين مختلف الجهات المعنية، والشارقة إمارة لديها تجربة في تطبيق أفضل المعايير التي تجعل منها تحافظ على مكانتها كإمارة صديقة للطفل.

وام/بتول كشواني/عماد العلي