الأحد 14 أغسطس 2022 - 1:28:02 م

أوائل الثانوية العامة لـ وام: نشكر القيادة الرشيدة على دعمها العلم و التعليم

  • أوائل الثانوية العامة لـ وام: نشكر القيادة الرشيدة على دعمها العلم و التعليم
  • أوائل الثانوية العامة لـ وام: نشكر القيادة الرشيدة على دعمها العلم و التعليم
  • أوائل الثانوية العامة لـ وام: نشكر القيادة الرشيدة على دعمها العلم و التعليم
  • أوائل الثانوية العامة لـ وام: نشكر القيادة الرشيدة على دعمها العلم و التعليم
  • أوائل الثانوية العامة لـ وام: نشكر القيادة الرشيدة على دعمها العلم و التعليم
  • أوائل الثانوية العامة لـ وام: نشكر القيادة الرشيدة على دعمها العلم و التعليم
  • أوائل الثانوية العامة لـ وام: نشكر القيادة الرشيدة على دعمها العلم و التعليم

- مزون خليفة الكتبي : تهنئة نائب رئيس الدولة لحظة لا مثيل لها.

- عبد الرحمن مصطفى بدوي : أهدي تفوقي إلى والدي و أساتذتي.

- من محمد جاب الله.

دبي في 29 يونيو / وام / عبر أوائل الثانوية العامة للعام الدراسي 2021-2022، في المدارس الحكومية والخاصة التي تطبق المنهاج الوزاري، عن سعادتهم لتصدرهم قائمة التميز الدراسي بدولة الإمارات مؤكدين شعورهم بالفخر والاعتزاز بجهود القيادة الرشيدة ودعمها لمسيرة التعليم.

وأكد الأوائل في تصريحات لوكالة أنباء الإمارات / وام / أن الدعم المتواصل من قيادة الإمارات و مساندة الوالدين و تشجيع الكادر التعليمي لهم و دورهم الفاعل، كانت الأسباب الرئيسية لتفوقهم في مسيرة التميز الدراسي وتعزيز مهاراتهم.

فمن جانبها و صفت مزون خليفة سالم الحافزي الكتبي، من أوائل الثانوية العامة، الأولى على مسار النخبة في مدرسة فلج المعلا- حكومي تهنئة صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي "رعاه الله" لها بأنها لحظة لا توصف و لا يمكن للكلمات أن تعبر عنها خاصة أن البشارة جاءت من سموه وهو بمثابة القدوة والنموذج والداعم لكل الطلاب والمتفوقين.

و وجهت مزون الكتبي، الشكر للقيادة الرشيدة ولأهلها كونهما الداعم والحافز الأساسي لتفوقها في الدراسة ، لافتة إلى أنها تطمح في استكمال مسيرة الدولة في علوم الفضاء ودراسة هندسة الفضاء بسبب شغفها بالرياضيات والفيزياء وتطلعها لزيارة الفضاء، تماشياً مع تطلعات الدولة للاهتمام بكل جديد من العلوم التطبيقية.

من جانبها أكدت سمية الكتبي، الحاصلة على المركز الأول في المسار العام - حكومي ، أن الأهل والمدرسة خاصة المعلمات هما الداعمان الرئيسيان لمسيرتها التعليمية بالإضافة إلى دعم الدولة و التي زرعت في نفسها حب اكتشاف الأشياء الجديدة وهو السبب الرئيسي لاختيار مجال هندسة علوم الفضاء.

وأعربت سمية عن امتنانها للقيادة الرشيدة وحكومة دولة الإمارات التي أولت اهتماما كبيرا بملف التعليم والمتعلمين وفئات الميدان التربوي كافة وقالت : "تفوقنا هذا أقل شيء نقدمه للوطن".

و وصف الطالب عبد الرحمن مصطفى بدوي/ مصري الجنسية/ من مدرسة عبدالله بن الزبير، الحاصل على المركز الأول في المسار العام - حكومي ، تلقيه نبأ وجوده ضمن قائمة التميز بأنها شعور الفخر والاعتزاز مهدياً تفوقه إلي والديه والكادر التعليمي والإداري الذين تتلمذ علي أيديهم.

وقال عبد الرحمن، إن التعليم في دولة الإمارات يلقى اهتماما كبيرا من القيادة الرشيدة وهو ما يوفر بيئة خصبة لكل الطلاب من مواطنين ومقيمين للتميز والتفوق كاشفاً عن نيته دراسة الطب و الذي يعتمد على علوم الذكاء الاصطناعي.

واتفق معه الطالب فارس إسلام، مصري الجنسية، الأول على المسار المتقدم الخاص و الذي أبدى نيته دراسة الطب القائم علي الذكاء الاصطناعي أيضا واصفاً نجاحه بأنه شعور لا يوصف في ظل الدعم الذي يلقاه داخل دولة الإمارات والبيئة المناسبة من كوادر المعلمين والإداريين الداعمين للمتفوقين وللمبتكرين .

بدوره، أكد الطالب عاصم عمر محمود، من فلسطين الأول على المسار العام "التعليم الخاص منهج وزاري" من مدرسة المهارات الخاصة في أبوظبي أنه فخور بإنجازه حيث كان هدفه الدائم هو التفوق وسعيه للجهد والمثابرة، مشيراً إلى أنه يطمح ليصبح رائدا في مجال علوم الفيزياء.

من جانبه، عبر محمد إبراهيم جمال محمد المنصوري، الأول على مستوى الدولة في برنامج العلوم المتقدمة، بمعهد التكنولوجيا التطبيقية، فرع رأس الخيمة، عن شعوره بالسعادة ووجه الشكر للقيادة الرشيدة لدعمها المتفوقين في الإمارات وأهله لتحفيزهم له بشكل دائم ومستمر لافتاً إلى أنه يفكر في خوض علوم الحوسبة والذكاء الاصطناعي.

و أعرب الطالب علي حسن عيدروس الحبشي يمني الجنسية، الأول على المسار المتقدم، من ثانوية التكنولوجيا التطبيقية – أبوظبي، عن اعتزازه لإنجازه وتفوقه ، موضحاً أنه شغوف بمجال الهندسة الكهربائية ولديه طموح كبير لإثبات ذاته تزامناً مع توجه الدولة نحو الطاقة النظيفة والمتجددة.

في السياق نفسه قال الطالب محمد عبيد محمد بن أحمد الطنيجي من ثانوية التكنولوجيا التطبيقية - أم القيوين إن المتفوقين في الدولة يجنون ثمار جهدهم وتعبهم ، وحصاد المثابرة خلال أعوام الدراسة، مشيرا إلى أنه يسعي لاستكمال دراسته في الهندسة التطبيقية والتكنولوجية داعياً الطلاب للاجتهاد والمثابرة لتحقيق الأماني الطموحة.

كانت مؤسسة الإمارات للتعليم المدرسي قد أعلنت نتائج الصف الـ 12 لطلبة المدارس الحكومية والخاصة المطبقة للمنهاج الوزاري للعام الدراسي 2021-2022 "الثانوية العامة" و حقق طلبة الصف 12 نتائج متقدمة في حصيلة نهاية العام الدراسي وبلغت نسبة النجاح العامة 94.4%، فيما تقدم للامتحان 28,775 طالبا وطالبة وذلك من طلبة المدارس الحكومية والخاصة المطبقة لمنهاج الوزارة.

وام/محمد جاب الله/عوض المختار/عاصم الخولي