السبت 26 نوفمبر 2022 - 4:18:38 م

انطلاق الندوة العلمية ضمن المهرجان الدولي الأول للتمور الموريتانية 2022

  •  العلمية  (2)
  •  العلمية  (3)
  •  العلمية  (4)

نواكشوط في 27 أغسطس / وام / أكد سعادة الدكتور عبد الوهاب زايد ، أمين عام جائزة خليفة الدولية لنخيل التمر والابتكار الزراعي أن الندوة العلمية المرافقة للمهرجان الدولي الأول للتمور الموريتانية تعتبر حجر زاوية في رفد قطاع زراعة النخيل وإنتاج التمور في موريتانيا بالبحوث العلمية والتجارب والخبرات العملية وفق أفضل الممارسات الوطنية والإقليمية والدولية.

وقال زايد خلال افتتاحه الندوة اليوم بقاعة المؤتمرات القديم بنواكشوط إن الأمانة العامة للجائزة وضمن أهدافها الاستراتيجية تعمل على دعم وتطوير قطاع نخيل التمر في الجمهورية الإسلامية الموريتانية عبر إطلاق عدد من البرامج والمشاريع لتنمية هذا القطاع .. فكان المهرجان الدولي الأول للتمور الموريتانية بنواكشوط أول قصة نجاح للجائزة في موريتانيا عبر تنظيمه بالتعاون مع وزارة الزراعة الموريتانية.

وأوضح أن المهرجان يقام بتوجيهات ودعم سمو الشيخ منصور بن زايد آل نهيان نائب رئيس مجلس الوزراء وزير ديوان الرئاسة و متابعة معالي الشيخ نهيان بن مبارك آل نهيان وزير التسامح و التعايش رئيس مجلس أمناء جائزة خليفة الدولية لنخيل التمر والابتكار الزراعي.

واستعرض 15 خبيرا في النخيل والتمور يمثلون 5 دول خلال الندوة ضمن أربعة محاور رئيسية واقع وآفاق النخيل في موريتانيا إلى جانب بعض التجارب وقصص النجاح الاقليمية في زراعة النخيل وحال السوق الدولية للتمور وموقع موريتانيا في هذا السوق إلى جانب جلسة خاصة /طاولة مستديرة/ حول تشخيص أهم معوقات تنمية الواحات والتدابير اللازمة للنهوض بها .

تضمنت الندوة عددا من الجلسات العلمية ركزت الأولى على واقع وآفاق النخيل في موريتانيا والثانية على التجارب الإقليمية في زراعة النخيل والثالثة على ن السوق الدولية للتمور وموقع موريتانيا فيما ركزت الجلسة العلمية الرابعة على تشخيص أهم معوقات تنمية الواحات والتدابير اللازمة للنهوض بها.

وام/هدى رجب/عوض المختار/عاصم الخولي