الثلاثاء 06 ديسمبر 2022 - 5:11:39 ص

شركات سعودية تشارك لأول مرة في معرض الصيد والفروسية


- من ريم الهاجري .

أبوظبي في 29 سبتمبر / وام / شهد المعرض الدولي للصيد والفروسية بأبوظبي 2022 مشاركات سعودية متميزة شملت عرض أحدث الابتكارات المتخصصة في مجال تجهيزات الصيد والفروسية والرحلات والتخييم .

وأكد عدد من العارضين السعوديين المشاركين بأجنحة لأول مرة في معرض الصيد و الفروسية في دورته الحالية في تصريحات لوكالة أنباء الإمارات " وام " أن المعرض منصة تجمع عددا كبيرا من العارضين من مختلف العالم لعرض منتجاتهم والترويج لها وكسب شريحة أكبر من الجمهور والمتعاملين.

وقال نمر محمود مدير المبيعات في شركة العقيلات لأدوات المقناص والرحلات إن الدورة الحالية من المعرض تشهد العديد من المُشاركات الجديدة التي حرصت على التواجد في هذا الحدث الضخم الذي يعد من المحافل الدولية .. مشيرا إلى أن شركة العقيلات تشارك للمرة الأولى وتعدّ من أبرز الشركات السعودية في عالم أدوات المقناص والرحلات لما تعرضه من منتجات متميزة قلّ تواجدها في شركات وأجنحة مماثلة.

وأضاف أن الشركة تعرض في جناحها مجموعة متميزة ومتفردة من السكاكين والمسنات الأميركية ومجموعة من الخيام متعددة الأحجام والاستخدامات وكذلك فراش العقيلات المصنوع من الريش لمنح الدفء أثناء رحلات القنص وسترات العقيلات الخاصة.

و أوضح أن معرض الصيد والفروسية يوفر مناخا نموذجيا لتلاقي مُحترفي ومحبّي الصيد والفروسية من مصنعين ومستهلكين .. معربا عن تفاؤله بالمشاركة الأولى في المعرض .

من جهتها تشارك في المعرض للمرة الأولى شركة بلو باور السعودية المتخصصة في حبال السحب / القطر ذات المواصفات الخاصة والتي تمت صناعتها بمواصفات خاصة لاتحمل سحب أكثر من 15 طناً كما أنها قابلة للتمدد بنسبة 23 في المائة و تحتوي زوايا الخطاف على طبقة حماية فيما تتسم بسماكة قوية ومتانة ومقاومة عالية تمنحها كفاءة أكبر وتعدداً في الاستخدامات.

و أكد ناصر محمد الخوري مشرف جناح شركة بلو باور السعودية في المعرض أن سمعة المعرض الطيبة في دول الخليج بشكل عام وفي المملكة العربية السعودية على وجه الخصوص هي التي شجعت الشركة على المشاركة التي ستمنحها انتشاراً إماراتياً وخليجياً كبيرا.. مبديا إعجابه بالتنظيم وترتيب الأجنحة والعارضين وبحجم المشاركات ومستوى الشركات العارضة والمنتجات المعروضة.

و أضاف أن المعرض لا يقتصر على كونه مكاناً مناسباً لعرض المنتجات والتنافس على تقديم كل جديد في عالم رياضات الصيد والفروسية والرحلات والتخييم فحسب، بل يمنح انتشاراً واسعاً وشهرة كبيرة للشركات والعارضين ويكسبهم شرائح جديدة من المتعاملين والجمهور المستهدف.

و أوضح الخوري أنه يعمل على التعريف بمنتج الشركة وتوزيع بطاقات التعريف على الزوار والترويج لحسابات الشركة على مواقع التواصل الاجتماعي .. مؤكدا أن التواصل بين الشركة وجمهور وزوار المعرض لا يقتصر على فترة الحدث فحسب بل يمتد على مدار العام ويتم تسوق وطلب المنتج وتوصيله للمشترين في أي وقت طوال العام الأمر الذي يساعد الشركة على بناء قاعدة جديدة من الزبائن والمتعاملين المستهدفين وهذا بحد ذاته أكبر فائدة مرجوة من المشاركة في المعرض.

وام/ريم الهاجري/عوض المختار/عاصم الخولي