الأربعاء 30 نوفمبر 2022 - 1:37:13 ص

جائزة لطيفة بنت محمد لإبداعات الطفولة تستعد ليوبيلها الفضي برؤية مستقبلية واعدة


دبي في 29 سبتمبر / وام/ عقدت جائزة لطيفة بنت محمد لإبداعات الطفولة اليوم و المنبثقة عن جمعية النهضة النسائية الاجتماع الأول لبلورة الرؤى والمقترحات المستقبلية للجائزة وهي على مشارف احتفالها بيوبيلها الفضي ومسيرة 25 عاما من العطاء في خدمة إبداعات الطفولة.

جاء ذلك بتوجيهات من حرم صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي "رعاه الله" سمو الشيخة هند بنت مكتوم بن جمعة آل مكتوم و حرم سمو الشيخ محمد بن حمد الشرقي ولي عهد الفجيرة سمو الشيخة لطيفة بنت محمد بن راشد آل مكتوم رئيسة الجائزة و متابعة الشيخة أمينة بنت حميد الطاير رئيسة الجمعية رئيسة مجلس الإدارة .

ترأس الاجتماع سعادة أمينة الدبوس السويدي المدير التنفيذي للجائزة بحضور الدكتور عبدالرزاق درباس موجه تعليمي و الدكتور عيسى بستكي مدير جامعة دبي و الدكتورة نجاة مكي خبيرة الفنون التشكيلية و الدكتورة نادية الصايغ رئيسة مركز المشاعر الإنسانية إلى جانب أسامة أحمد بكر من صحيفة البيان إلى جانب رعاة الجائزة " السواعد الخضراء و وصل العقارية وهيئة كهرباء ومياه دبي وبنك دبي التجاري.

و رحبت أمينة الدبوس السويدي بالحضور .. و أشاد بدورهم المعزز لمسيرة الجائزة خلال ربع قرن من الزمان لتحقيق شعارها المركزي "الطفولة مسؤولية مشتركة ".

و أكدت أن الاجتماع يستهدف وضع رؤى لاستراتيجية الجائزة للخمسة والعشرين عاما القادمة احتفالا بيوبيلها الفضي.

و تطرق الاجتماع إلى العلاقة بين الهوية و اللغة العربية و التوجيهات السديدة للقيادة الحكيمة للوصول لأهداف الخمسين وبفاعلية إلى جانب مناقشة الاستدامة و غرس ثقافة البيئة و إمكانية تعميم الجائزة خارج الحدود الخليجية كتجربة أولى في كل من مصر و الأردن والمغرب.

وأكد الاجتماع أهمية بصمة الجائزة على خريطة الولاء والانتماء والاستمرار في تعزيز هذا المفهوم وتم في هذا الصدد تقديم مجموعة من المقترحات حملت عناوين "ثقافة التطوع وتضييق الفجوة مع وسائل التواصل الاجتماعي وثقافة الادخار وتعزيز الرفقة الصالحة".

وام/منيرة السميطي/عاصم الخولي