الثلاثاء 06 ديسمبر 2022 - 4:38:40 ص

3 شركات إماراتية توقع مبادرة " أمان في الفرسان"

  • 3 شركات إماراتية توقع مبادرة
  • 3 شركات إماراتية توقع مبادرة
  • 3 شركات إماراتية توقع مبادرة

أبوظبي في 2 أكتوبر /وام/ وقعت ثلاث شركات إماراتية متخصصة في رياضة الرماية والقنص وأسلحة وبنادق ومسدسات الصيد على مبادرة بعنوان" أمان في الفرسان" في مَعْرِض أبو ظبي الدَّوْليّ للصيد والفروسية .

وقع المبادرة حمد العامري المدير التنفيذي لشركة ” كارا كال" وخليفة البلوشي نائب المدير التنفيذي لـ "انترناشيونال غولدن غروب "فيما وقعها عن مجموعة الفرسان القابضة سلطان الكعبي الرئيس التنفيذي.

وتتعهد بموجب هذه المبادرة كل من " انترناشيونال غولدن غروب" و : كاراكال " و مجموعة " الفرسان القابضة" متمثلة في منتجع الفرسان الرياضي الدولي " على التعاون المشترك في إطار تمكين المواطنين وتشجيعهم على تنمية هواية الرماية في الأماكن المخصصة وصقل مهاراتهم في هذه الرياضة.

وقال خليفة البلوشي إن المبادرة تهدف إلى تشجيع وتنمية هواية الرماية في الأماكن المخصصة وصقل المهارات في هذه الرياضة وتمكين المواطنين ودعم المبتدئين الذين يرغبون بالاستمتاع بهذه الرياضة إلى جانب توفير الدعم اللازم لممارسة هواياتهم في هذا المجال بشكل مستمر من خلال الأماكن المخصصة والمجهزة والأمنة لهم خاصة في منتجع الفرسان الرياضي الذي يوفر أماكن خاصه لتخزين أسلحة الصيد بأسعار رمزية تحت إشراف منتجع الفرسان الرياضي الدَّوْليّ ويتميز بمرافق متكامله ومجهزه بمواصفات عالمية.

وأشار البلوشي إلى أن هذه المبادرة تقوم أيضا على توجيهات من تلك الشركات لدعم رياضة الرماية وتوفير البيئة المشجعة للهواة في هذا المجال .

من جهته أكد حمد العامري أن تعليم الرماية والمرافق الحديثة والميادين الموجودة في منتجع الفرسان ..يتماشى مع جميع المعايير الأولمبية لافتا أن شركة "كراكال" من خلال ميدانها للرماية في أبوظبي تقدم للمحترفين والهواة والراغبين كل التسهيلات والخدمات بتعلّم هذه الرياضية وتوفير المدربين المحترفين واتخاذ كامل الإجراءات الحيطة والسلامة .

من جانبه أكد سلطان الكعبي أهمية هذه المبادرة لتشجيع رياضة الرماية التي تقوم على قوانين خاصة وتعتمد بشكل أساسي على التصويب على أهداف محدّدة باستخدام أسلحة مختلفة كالبنادق والمسدسات وأسلحة الصيد، مشيرا إلى أن" منتجع الفرسان" يمتلك عدة ميادين مختلفة تتناسب مع كل الأعيرة من الأسلحة مثل ميادين القناصة المغلقة ٣٠٠ متر و ميادين المسدس و البندقية و رماية الشوزن.

وقال الكعبي إن منتجع الفرسان الرياضي في إمارة أبوظبي يسعى لتطوير حركة رياضة الفروسية والرماية بمختلف أنواعها بالإضافة إلى تثقيف الشباب على إجراءات أمن وسلامة استخدام السلاح و الحفاظ على كل معايير الجودة، بالإضافة إلى توفير حاويات رماية متنقل بإمكانها أن تكون عاملا مساعدا للوصول إلى المستخدمين في أي مكان عبر وضع جداول تنقل داخل الدولة تشمل المهرجانات و المناسبات الوطنية و الترفيهية .

وأوضح الكعبي أن منتجع الفرسان يعمل لتكوين فرق محلية وعالمية تمثل دولة الإمارات في المحافل المحلية والإقليمية و الدولية .

وام/هدى

 

محمد نبيل أبو طه/ زكريا محي الدين