" خليفة التربوية " : استدامة البيئة واجبنا للأجيال المقبلة

أبوظبي في 27 مايو /وام/ نظمت الأمانة العامة لجائزة خليفة التربوية ورشة تطبيقية بعنوان " استدامة البيئة للأجيال القادمة " حضرتها الدكتورة سعاد السويدي نائب الأمين العام للجائزة وتحدث فيها عبيد سليمان الجعيدي أخصائي أول برامج التوعية بهيئة البيئة في أبوظبي.

وأكدت الورشة على أن استدامة البيئة وصون الحياة البرية والفطرية واجب الأجيال الحالية تجاه الأجيال المقبلة ومن هنا تأتي أهمية رسالة معرض أبوظبي الدولي للكتاب في تسليط الضوء على الاستدامة وضرورة توسيع قاعدة التوعية المجتمعية بها بين الأفراد ومختلف الجهات وغرس مفاهيم الاستدامة لدى النشئ في مرحلة عمرية مبكرة.

وقال عبيد الجعيدي: منذ إنشائها وضعت هيئة البيئة أبوظبي خططا وبرامج للتوعية البيئية تستهدف جميع قطاعات وفئات المجتمع ولقد تم اختيار الفئات المستهدفة لتتوافق مع الهدف الإستراتيجي لإمارة أبوظبي لتحقيق التنمية المستدامة بإتباع نهج جديد تواكبه منهجيات وآليات عمل، ودرجة عالية من الانسجام لتحديات الواقع وإمكانياته وأوضاع العالم ومتغيراته في مجالات هامة مثل: التنوع البيولوجي والنفايات والطاقة وغيرها من القضايا العالمية الملحة الأخرى مثل تغير المناخ.

وأضاف :طورت الهيئة برامج متعددة موجهة لفئة الشباب بالمدارس والجامعات حازت على العديد من الجوائز مثل برنامج المارثون البيئي ومبادرتي "المدارس والجامعات المستدامة" التي شارك فيه 81,464 طالب وطالبة وساهمت في بناء قدرات وكفاءات الطلاب والمعلمين وتشجيعهم على المشاركة في تعزيز الاستدامة البيئية في المدارس والجامعات والمجتمع شكل عام.

كما تنفذ الهيئة بالشراكة مع جمعية الإمارات للطبيعة برنامج "التواصل مع الطبيعة" الذي يلهم الشباب في دولة الإمارات العربية المتحدة ويشجعهم على استكشاف التراث الطبيعي للدولة وقد تم تنفيذ 423 فعالية ضمن هذا البرنامج بمشاركة 10,569 شاب وشابة.

وفي ختام الورشة قدمت الدكتورة سعاد السويدي شهادة تقدير لعبيد الجعيدي لدعمه لمسيرة الجائزة .